الأحد، 11 يونيو، 2017

صوماً مقبولا وافطار شهياُ

صيامآ مقبولآ وذنبآ مغفورآ وإفطارآ شـهيآ ...
تقبل الله منا ومنكم الصيام والقيام وصالح الأعمال ...
اللهم إنا نســــــألك مقعدآمن الجنة تهنأ به أرواحنا ...
بلاسابق حســاااااب ولاعذاب ...
صوماً مقبولا وافطار شهياُ
صورة

البعض يرسم الإبتسامة في وجهك
بتعليق أو مزحه
وبعض الآخر يغرس الحب في قلبك
بسؤال او حتى عتب
هؤلاء فقط من نشعر بفقدهم إذا غابوا
رمضان مبارك أحبابي
صورة

أينما كان محلنا في قلوبكم !
لا تنسونا من دعائكم في هذه الأيام الفاضلة ‏​؛
لعلكم أقرب منا منزلة إلى الله ؛
دثِرونا بِصِدق الدعوَات بظهرِ غيبً ؛
فَأرواحُنا تواقه !!!
وملك يقول: ولكم بالمثل
أسأل الله الذي أشرقت الشمس بأمره وتوزعت الارزاق بكرمه ...
أن يبلغكم في هذه الايام أسمى مراتب الدنيا وأعلى منازل الجنة.
وأن يجعلكم ممن طال عمرهم وحسن عملهم وبورك لهم
في رزقهم وكتبهم الله من السعداء في الدنيا والاخره.
وأن يتقبل منا ومنكم


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق